Tunisia's Foreign Minister Othman Jerandi speaks during a press conference at Carthage Palace on the eastern outskirts Tunis on October 12, 2020. - The UN's Libya envoy urged rival parties to place the national interest before political ambitions when they meet for talks next month aimed at ending a decade of bloodshed. Neighbouring Tunisia is set to host talks in early November including representatives of civil society, tribesmen, political leaders, and members of bodies representing both administrations. (Photo by FETHI BELAID / AFP) (Photo by FETHI BELAID/AFP via Getty Images)

الجرندي: أكثر من 60 رئيس دولة وحكومة يحضرون القمة الفرنكوفونية

أفاد وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، عثمان الجرندي، بأنه قد تم تأكيد مشاركة ما يزيد عن 60 رئيس دولة وحكومة ووزيرا للقمة الفرنوفونية الثامنة عشرة التي تحتضنها جزيرة جربة يومي 19 و20 نوفمبر الحالي.
وقال إن ذلك “يعد مؤشر لما تحظى به تونس من ثقة في مختلف فضاءات انتمائها عبر العالم، ويعكس مدى تمسك الدول الأعضاء في المنظمة الدولية للفرنكوفونيّة بانتمائها للفضاء الفرنكوفوني وحرصها على تحقيق النتائج المرجوّة من هذه القمّة”.

وبين الجرندي أن تونس انطلقت بشكل مبكّر في الإعداد لهذه القمة من خلال تسخير كلّ الطاقات البشرية والمادية لضمان كافة مقوّمات النجاح لأشغالها ولفعالياتها الموازية.
وأضاف أن وزارة الشؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيّين بالخارج ومختلف الجهات التونسية المعنية حرصت على التنسيق مع جميع الأطراف المدعوة للقمّة والبالغ عددها ما يزيد عن تسعين دولة ومنظمة دوليّة وإقليميّة، وذلك لإحكام الإعداد لمشاركة ممثّليها في هذه التظاهرة، وتوفير كل البيانات اللوجستيّة والمعطيات المتعلّقة ببرنامج وسير القمّة وفعالياتها الموازية.
ولاحظ الوزير أن تونس انخرطت بفاعلية في مختلف المسارات التمهيدية المتّصلة بالإعداد لهذه القمة، بما في ذلك عبر ترؤسها لاجتماعات المؤتمر الوزاري للفرنكوفونيّة وقيادتها للجنة الصياغة المعنيّة ببلورة وثائق العمل ومخرجات القمّة، وخاصّة “إعلان جربة”.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

أول شركة أهلية بولاية سوسة تبعث في الكنايس

إلتأمت عشية الجمعة 19 أفريل 2024 الجلسة العامة التأسيسية لأول شركة أهلية محلية بولاية سوسة …