الجامعة تنفي مداهمة مقرها من طرف فرقة مكافحة التهرب الجبائي

أكدت الجامعة التونسية لكرة القدم في بيانا نشرته عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2020، أن الخبر المتعلق بمداهمة فرقة مكافحة التهرّب الجبائي لمقر الجامعة  عار من الصحّة، وأن الهدف من بثّ الإشاعة هو مواصلة حملة التشويه التي تقوم بهذا هذه الأطراف منذ فترة خدمة لأجندة معلومة.
وجاء في نص البيان ما يلي:
في وقت تحتاج فيه بلادنا إلى تظافر المجهودات في كل القطاعات، تجد الجامعة التونسية لكرة القدم نفسها من جديد مجبرة على الردّ على الاداعاءات الكاذبة التي يقف خلفها أشخاص اختصوا في توجيه التهم الكيدية إلى الجامعة ثم امتهنوا نشر الإشاعات.
وفي هذا الإطار تؤكد الجامعة أن الخبر المتعلق بمداهمة فرقة مكافحة التهرّب الجبائي لمقر الجامعة اليوم في علاقة بعقد مع أحد المستشهرين عار من الصحّة، وأن الهدف من بثّ الإشاعة هو مواصلة حملة التشويه التي تقوم بهذا هذه الأطراف منذ فترة خدمة لأجندة معلومة.
وتستنكر الجامعة هذه التصرّفات المتكرّرة حيث عمدت هذه الأطراف في وقت سابق تكذيب خبر ورود مراسلة من الاتحاد الدولي لكرة القدم بخصوص استقلالية عمل الجامعات والعقوبات التي تنتج عن عدم احترام هذا المبدأ الأساسي.
وحيث استدعت منّا الأكاذيب السابقة التدخل لإنارة الرأي العام عبر تقديم الأدلة والبراهين القاطعة، فإننا ندعو مروجي هذه الأخبار إلى التحلّي بروح المسؤولية وأن يراعوا المصلحة الوطنية العليا خاصة باعتبار أن كرة القدم التونسية مقبلة على عديد الاستحقاقات الدولية الهامة منها مقابلتين رسميتين لمنتخب الأكابر لحساب تصفيات كأس إفريقيا أو المواعيد الأخرى التي تنتظر منتخبي الأواسط والأصاغر دون نسيان مختلف الالتزامات الوطنية المحلية .
وإذ نشكر الجميع على التفهم، فإننا ندعوهم إلى عدم الانسياق مع الأمواج الجديدة من الإشاعات والتي تحركها أطراف معلومة ولأسباب لم تعد خفية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

التشكيلة الأساسية للترجي في مواجهة الأولمبي الباجي

يلتقي الترجي الرياضي اليوم الثلاثاء 26 جانفي 2021، مضيفه الأولمبي الباجي انطلاقا من الساعة الثانية …