الانسجام الحكومي وأداء الإدارة التونسية محور لقاء رئيس الدولة برئيس الحكومة

تناول رئيس الجمهورية قيس سعيد لدى استقباله أحمد الحشاني رئيس الحكومة سير العمل الحكومي بوجه عام ومؤكدا بالخصوص على ضرورة الانسجام في العمل الحكومي لأن الحكومة دورها مساعدة رئيس الجمهورية في ممارسة الوظيفة التنفيذية.
وشدّد رئيس الجمهورية على ضرورة أن تكون الادارة العمومية بوجه عامّ في مستوى هذا المنعرج التاريخي الذي تعيشه بلادنا ومن يضع العقبات لقضاء شؤون المواطنين واهية ليس جديرا بتحمل المسؤولية وهناك من الكفاءات داخل الادارة من له شعور بالمسؤولية وجدير بأن يحل محل من انعدم عندهم هذا الشعور.
وأوضح رئيس الجمهورية في هذا السياق أن الدولة بالنسبة إلى المواطنين هي مجموع المرافق العمومية، ومن يسعى الى تعطيل سيرها العادي ومن لا يستحضر مبدأ الحياد في كل عمل يقوم به، يمس بأمن الوطن و وبحقوق المواطنين .
وقال رئيس الجمهورية اننا اليوم نريد أن نختصر المسافة في الزمن ويجب أن يعي الجميع بهذه اللحظة التاريخية التي نعيشها.
وأكدّ رئيس الجمهورية على ضرورة أن يكون كل مسؤول داخل الدّولة مهما كانت درجة مسؤوليته مثالا في التعفّف والتقشف ونكران الذّات .
كما أكدّ رئيس الجمهورية على ضرورة التعويل على النّفس وعلى قدراتنا الذّاتية فبأيدي أبنائها وبعقول رجالها ونسائها تبنى الأوطان لا بالارتهان للخارج أو بوصفات توضع من دوائر لا تزال تحن الى الوصاية وتسعى الى أن تكون في موقع التلميذ الذي يتلقى الدّروس وتسند له علامات بحسب درجة خضوعه للوصاية وتنفيذه للاملاءات.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

إنقاذ 47 مجتاز للحدود البحرية تعطلت مراكبهم في عرض البحر

تلقت وحدات الحرس البحري بإقليم الساحل أمس الخميس بلاغاً عاجلاً بشأن تعطب عديد المراكب في …