الاتحاد الأوروبي يدعو إلى إعادة الاستقرار المؤسساتي واستئناف النشاط البرلماني في أقرب الآجال

أعلن الاتحاد الأوروبي في بلاغ اليوم الثلاثاء 27 جويلية 2021، متابعته لتطور الأوضاع في تونس باهتمام كبير.

وأكد على ضرورة المحافظة على ترسيخ الديمقراطية واحترام سيادة القانون والدستور والإطار التشريعي مع إيلاء أهمية لرغبات وتطلعات الشعب التونسي.

ودعا الاتحاد الأوروبي إلى إعادة الاستقرار المؤسساتي في أقرب الآجال، ولا سيما استئناف النشاط البرلماني واحترام الحقوق الأساسية وتجنّب جميع أشكال العنف.

وأشار إلى مواصلة متابعته لتطور الوضع، لافتا إلى الدعم الكبير للاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء لتونس في مجابهة  جائحة كورونا والأزمة الاقتصادية.

وشدّد الاتحاد الأوروبي على أنّ الحفاظ على الديمقراطية واستقرار البلاد يعدّ مخن الأولويات، وفق نصّ بلاغه.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

ألمانيا تحذف تونس من تصنيف الدول ذات الخطورة العالية

أعلنت الوزارة الفدرالية الألمانية للشؤون الخارجية عن حذف تصنيف تونس من ضمن الدول ذات الخطورة …