الإعلان عن “مشروع إعادة البناء ” ليوسف الشاهد لن يتجاوز شهر جانفي القادم

أكد رئيس كتلة الإئتلاف الوطني في البرلمان مصطفى بن أحمد، اليوم  الإثنين،  بأن الإعلان عن ما وصفه ب”مشروع إعادة البناء” الذي سيترأسه يوسف الشاهد  لن يتجاوز على أقصى تقدير شهر جانفي القادم، وفق تعبيره.

وأفاد المتحدث أنه “آخر شهر جانفي القادم ستتوضح الرؤيا”.

وقال إن “الإجتماع الذي عقد  ضمن سلسلة من الإجتماعات الإستشارية حضره مدير ديوان  رئيس  الجمهورية السابق سليم العزابي ووزيرة الشباب والرياضة سنية بالشيخ ووزير النقل  هشام بن أحمد  والنائبين ناصر جبيهة  وسهيلة الهذيلي و150 من الإطارات الجهوية لدعم هذا المشروع”.

وأفاد أن الإعلان عن الحزب سيكون “عند إستكمال الإجتماعات الإستشارية الإعدادية التي لن تتجاوز موفى جانفي القادم”

عن راديو RM FM

شاهد أيضاً

زوجان ينجبان توأما يفصل بينهما عامان!

أنجبت امرأة توأما يفصل بينهما عامان بعد خضوعها لعملية تلقيح صناعي، حيث وقع تصميم الأخوة …