اكثر من 68 بالمائة من الاطفال بين 7 و14 سنة لا يمتلكون المهارات الاساسية في الحساب

أظهرت نتائج المسح الوطني العنقودي متعدد المؤشرات حول وضع الأم والطفل بتونس لسنة 2023، أن 68.3 بالمائة من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و14 سنة لا يمتلكون المهارات الأساسية في الحساب مقابل 71.8 بالمائة سنة 2018.

وأشار المسح، الذي أعده المعهد الوطني للاحصاء بدعم من منظمة اليونسيف وبمساهمة مالية من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والبنك الألماني للتنمية،إلى أن 3 من بين 10 أطفال فقط يتقنون المهارات الأساسية في الحساب، وتصل هذه النسبة الى 31.5 بالمائة في صفوف الذكور و31.9 بالمائة بالنسبة للإناث.

في المقابل شهدت نسبة الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و14 سنة، ولا يمتلكون مهارات أساسية في القراءة ارتفاعا سنة 2023 لتبلغ 36 بالمائة مقابل 34 بالمائة سنة 2018 حسب المسح الذي اكد ان هذه الفئة تعد الأكثر عرضة للرسوب لعدم تطور مهاراتها الأساسية الضرورية لنجاحها.

وتختلف هذه النسبة بصفة « ملحوظة » حسب مكان الإقامة والمستوى التعليمي للأم ووضع الأسر الاقتصادي وجنس الطفل، اذ تصل نسبة الاطفال الذين لا يمتلكون المهارات الاساسية في القراءة الى 28.9 بالمائة في المناطق الحضرية مقابل 49.3 بالمائة في المناطق الريفية.

وأشار المسح إلى وجود « تفاوت كبير » في اكتساب هذه المهارات بين الأطفال حسب المستوى المادي للأسر اذ تقدر نسبة الاطفال، الذين لا يمتلكون المهارات الاساسية في القراءة ب53.2 بالمائة بالنسبة للاسر الاكثر فقرا في حين لا تتجاوز هذه النسبة 20 بالمائة بالنسبة للاسر الاكثر ثراء.

كما تختلف هذه النسبة باختلاف المستوى التعليمي للام اذ تصل الى 24.6 بالمائة بالنسبة للاسر التي تكون فيها الام ذات مستوى تعليمي جامعي مقابل 57.2 بالمائة للاطفال المنتمين للاسر التي تكون فيه الام غير متعلمة.

وشمل المسح الوطني العنقودي متعدد المؤشرات حول وضع الأم والطفل بتونس عينة متكونة من 11 ألف أسرة موزعة على كامل تراب الجمهورية (7326 أسرة في المناطق الحضرية و3674 اسرة في المناطق الريفية).

وأنجزت تونس 5 جولات من المسح العنقودي متعدد المؤشرات حول وضع الأم والطفل بتونس وذلك سنوات 2002 و2006 و2012 و2018 و2023.

وقد تم إنجاز هذا المسح من قبل المعهد الوطني للإحصاء بدعم من منظمة اليونسيف وبمساهمة مالية من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية والبنك الالماني للتنمية.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

أكبر معمرة جزائرية بعمر الـ130 تؤدي فريضة الحج هذا العام

لم يقف السن عائقا أمام سيدة أرادت أن تكون ضمن صفوف الحجاج هذا العام، وتمكنت …