اجتماع عاجل لهياكل مهنية ممثلة للإعلام ينظر في أزمة القطاع ويضع خطة للدفاع عن ديمومته

عقدت هياكل مهنية ممثلة لقطاع الإعلام، اليوم الأربعاء بمقر نقابة الصحفيين بالعاصمة، اجتماعا “عاجلا” للنظر في الأزمة الهيكلية والعميقة لقطاع الإعلام، التي “تهدد المهنة الصحفية في وجودها”، وفق ما ذكره بلاغ نشرته نقابة الصحفيين على صفحتها بموقع فيسبوك.

وحدد المجتمعون، وهم بالخصوص، نقابة الصحفيين والجامعة العامة للإعلام باتحاد الشغل ومجلس الصحافة وجامعة مديري الصحف والهايكا، خطة عملية لهياكل القطاع ومتواصلة في الزمن دفاعا عن ديمومة القطاع واستقلاليته وحق المواطنين في الإعلام.

وقرروا القيام بمراسلة استعجالية للسلطة التنفيذية والتشريعية وتحميلهما مسؤوليتهما التاريخية في إنقاذ القطاع من الاندثار.

وأكد البلاغ أن الاجتماع خصص للنظر في الأزمة الهيكلية والعميقة لقطاع الإعلام، التي تهدد المهنة الصحفية في وجودها بما من شأنه أن يحرم التونسيين من خدمة عامة سيادية لا يمكن أن تنجح أية تجربة ديمقراطية دونها.

وأفاد ذات المصدر بأن الهياكل المهنية ستصدر بيانا للرأي العام في الغرض. وضم الاجتماع كلا من النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ومجلس الصحافة والجامعة العامة للإعلام بالاتحاد العام التونسي للشغل و الغرفة النقابية لأصحاب التلفزات الخاصة والاتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي وجمعية دعم مجلس الصحافة والجامعة التونسية لمديري الصحف والهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري (الهايكا) والنقابة التونسية للإذاعات الخاصة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

نحو تسليط غرامة وعقوبات سجنية على مؤسسات التوظيف بالخارج غير المرخصة

كشف المدير العام للتوظيف بالخارج واليد العاملة الأجنبية بوزارة التشغيل والتكوين المهني أحمد المسعودي عن …