اتفاقية بين تونس و الجزائر و ليبيا لخلق آلية تشاور حول المياه الجوفية المشتركة بشمال الصحراء

وقّع وزراء الموارد المائية في كل من الجزائر وتونس وليبيا، بالعاصمة الجزائرية، على آلية للتشاور حول المياه الجوفية المشتركة في الصحراء الشمالية، وذلك تنفيذا لمخرجات القمة الثلاثية التي جمعت رؤساء الدول الثلاث مؤخرا في تونس، ويتعلق الأمر بالمثلث الجغرافي الذي تلتقي فيه الحدود البرية بينها، والذي يحتوي على واحد من أكبر احتياطيات المياه الجوفية في العالم.
ويعد الخزان الجوفي المشترك من أكبر الملفات الإستراتجية لدول المنطقة، وتنامت أهميته في ظل أزمة المياه التي تتخبط فيها خلال السنوات الأخيرة، ولذلك توجه الاهتمام نحوه بعد عقود من الاستغناء عنه، لوفرة المصادر الأخرى ولغياب الإرادة السياسية والتعاون المشترك لاستغلاله.
وأفاد البيان الذي توج حفل التوقيع على آلية التشاور، بأنه “تم الاتفاق بين الوزراء الثلاثة للموارد المائية في حكومات الجزائر وتونس وليبيا، على سيادة كل دولة على مياهها الجوفية، وأن الآلية تسعى إلى تحقيق التكامل في مجال الأمن المائي، قياسا بما تمثله من أهمية قصوى في تحقيق التنمية المستدامة واستقرار وتنمية الدول الثلاث”.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

أكبر معمرة جزائرية بعمر الـ130 تؤدي فريضة الحج هذا العام

لم يقف السن عائقا أمام سيدة أرادت أن تكون ضمن صفوف الحجاج هذا العام، وتمكنت …