إمضاء اتفاق يقضي باستئناف عمل أعوان شركة المعامل الآلية بالساحل

ينتظر ان يستأنف أعوان شركة المعامل الآلية بالساحل (آ أم أس)، عملهم بالمؤسسة بداية من يوم 4 ماي القادم، وذلك بعد توقف عن النشاط دام اكثر من عامين بسبب أزمة مالية، وفق ما أكده الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بسوسة، قاسم الزمني.

وأوضح الزمني،امس  الاربعاء، في تصريح ل »وات »، انه تم امضاء هذا الاتفاق،  اول امس الثلاثاء، بين الطرف النقابي، وإدارة شركة المعامل الالية بالساحل، في اطار السعي المتواصل لإنقاذ المؤسسة، والذي يقضي بعودة النشاط التدريجي لهذه المؤسسة، التي تشغل اكثر من 400 عامل، حيث من المنتظر ان يتم بداية من 11 افريل 2022 فتح المؤسسة بغرض ارجاع التيار الكهربائي وصيانة آلات الإنتاج.

ويقضي الاتفاق الممضى بين الأطراف الاجتماعية، ايضا، باقرار برنامج لتسريح بعض العملة لأسباب اقتصادية في اطار مشروع انقاذ المؤسسة، مع تمكينهم من مستحقاتهم، وذلك الى جانب جدولة المستحقات المالية للاعوان المعنيين بالعودة الى العمل.

وسيتم في هذا الاطار، صرف اجرة شهر ماي لسنة 2020، اثر عودة الشركة الى الإنتاج، بينما يتم صرف منحة الإنتاج للثلاثية الرابعة لسنة 2019 بداية من جويلية 2022.

وسيتم كذلك، صرف منحة الإنتاج للثلاثية الأولى لسنة 2020 في بداية شهر أكتوبر 2022، علاوة على صرف منحة الإنتاج للثلاثية الثانية لسنة 2020 بداية من جانفي 2023.

وكان أعوان شركة المعامل الالية بالساحل، نفذوا في الفترة السابقة عدة تحركات احتجاجية للتعبير عن امتعاضهم من عدم مبالاة صاحب الشركة وتنكره لالتزاماته تجاه العمال وتجاه مستقبل وافاق الشركة، وفق تعبير الكاتب العام للنقابة الأساسية لشركة المعامل الالية بالساحل، حمزة بن عبد الرزاق، في تصريح سابق ل »وات ».

وطالبوا خلال احتجاجاتهم، صاحب الشركة المختصة في صناعة وتسويق الحنفيات الصحية وعدادات المياه وإنتاج وتسويق المواد المنزلية وأواني الطبخ، بتوفير المواد الأولية اللازمة للتصنيع وصرف المستحقات المالية لاكثر من 400 عامل المتخلدة بذمة الشركة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

حركة النهضة مرسوم “الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة” اجراء مسقط …

وصفت حركة النهضة المرسوم المحدث “للهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة” بـ” اجراء مسقط …