آفاق تونس يُعلن عدم مشاركته في الانتخابات التشريعية

أعلن حزب آفاق تونس عدم المشاركة في الانتخابات التشريعية القادمة والمقررة يوم 17 ديسمبر المقبل داعيا جميع التونسيين بكل مكوّناتهم السياسية والمدنية إلى مقاومة التسلط السياسي والانحراف المتسارع نحو الحكم الفردي ومنظومة البناء القاعدي، وفق بيان أصدره الحزب اليوم عقب اجتماع مجلسه الوطني.

ودعا الحزب رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى ”إجراء انتخابات رئاسية مبكّرة بالاستناد إلى الدستور الجديد، بعد أن فقد شرعيته السياسية والقانونية إثر إلغاء العمل بدستور 2014 الذي أُنتخب على أساسه”.

وأكّد آفاق تونس على أن ”دستور قيس سعيد لـ25 جويلية 2022 يحمل تغييرا جوهريا للنظام السياسي وهو ما يقتضي وجوبا وبالتوازي إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية”.

واعتبر أن المرسوم الانتخابي الذي تمّ إصداره هو ”حجر الأساس لمنظومة البناء القاعدي، إضافة إلى الإخلالات المتعلّقة بتمثيلية المرأة والشباب، التقسيم الجغرافي، التمويل العمومي للحياة السياسية، استفحال الزبونية وإثارة النعرات العروشية والجهوية وهو ما سيساهم في تفكيك الدولة وتهديد استقرار ووحدة مؤسساتها” حسب البيان

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

وزير الخارجية الجزائري يصل تونس محملا برسالة من تبون الى سعيد

وصل مساء أمس الجمعة وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمارة إلى تونس. وقال …