وزير الصحة : تونس أصبحت سباقة للمستجدات الدولية في عدة اختصاصات طبية

قال وزير الصحة العمومية علي المرابط إن نجاحات تونس متعددة في المجال الطبي لاسيما في مجال طب القلب واخر هذه النجاحات سجل يوم الخميس في عملية زراعة القلب لدى طفل بعد 3 عقود من اول عملية زرع قلب على كهل بتونس.
وأفاد الوزير على هامش افتتاحه اشغال المؤتمر 43 لامراض القلب وجراحة القلب والشرايين بجزيرة جربة الذي تنظمه الجمعية التونسية للقلب والشرايين بتوصل هذه الجمعية مع الهيئة الوطنية للتقييم والاعتماد الطبي الى اعداد مدونة او دليل لحسن مداواة او علاج امراض القلب والشرايين وخاصة منها قصور القلب .
واعتبر الوزير ان تونس سباقة في مجال طب القلب والشرايين وخصوصا في كل ما هو تدخل طبي ما يبعث على الفخر والاعتزاز بهذه التجربة التونسية التي تمثل في هذه التظاهرات العلمية ذات الحضور النوعي الدولي المتميز مناسبة للاستفادة منها ولمشاركة التجارب الدوليةـ مشيرا إلى اهمية جهود الوقاية والتوقي من امراض القلب والشرايين للحد من عوامل الاختطار وخاصة بممارسة الرياضة والتقليص من السكر والملح.
واوضح ان الحضور غير القار لهذا الاختصاص في بعض الجهات على غرار اختصاصات اخرى كالتصوير بالاشعة وغيرها تم تدعيمها بمبادرات مختلفة لتقريب الخدمات باعتماد التواصل عن بعد او القوافل الصحية التي يتحول فيها اطباء الاختصاص الى الجهات وفي هذا الاطار تواصل الوزارة اعداد برنامج القوافل الصحية للثلاثي الرابع من هذه السنة وللعام المقبل.
ولفت الى اهمية عمل الوحدات المتنقلة ومنها وحدة تولى تدشينها هذا اليوم لاحدى المخابر ووحدة اخرى لتقصي سرطان الثدي تم تدشينها منذ اسبوعين الى جانب وحدة متنقلة تابعة للديوان الوطني للاسرة والعمران البشري وذلك في اطار مقاربة تستهدف تقريب الخدمات من المواطن التونسي اينما وجد والعناية بالصحة كحق كرسه الدستور وفق قوله.
واكد المرابط ان احتضان تظاهرات علمية دولية هامة بجزيرة جربة متزامنة ومنها مؤتمر طب القلب وجراحة القلب والشرايين واخر حول صحة المراة بحضور خبراء ومختصين من عدة بلدان افريقية وعربية واوروبية يعد فرصة لاشعاع تونس في المجال الطبي والصحي وتاكيدا لمكانة الطب التونسي حسب تعبيره.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

إنقاذ 47 مجتاز للحدود البحرية تعطلت مراكبهم في عرض البحر

تلقت وحدات الحرس البحري بإقليم الساحل أمس الخميس بلاغاً عاجلاً بشأن تعطب عديد المراكب في …