وزارة الشؤون الدينية تنفي ما تم ترويجه حول إقتحام منبر جامع الفتح

ذكرت وزارة الشؤون الدينية، في بلاغ لها أن “بعض العناصر المحسوبة على تيار معين، قاموا، إثر الإنتهاء من أداء صلاة الجمعة برفع أعلامهم خارج جامع الفتح بوسط العاصمة، في شكل تحريض للمصلين على الاحتجاج”، مشددة على أنه “لم يتم اقتحام منبر الجامع، كما تم الترويج له”.

وأضافت الوزارة أنه “بعد التثبت مما ورد في بعض وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي حول تلك الحادثة، تبين أن الإمام الخطيب بجامع الفتح ليس له أي علاقة بما حدث، ولم يتطرق في خطبته إلى التظاهر ضد القرارات الاستثنائية التي أقرها رئيس الجمهورية”.

وشددت الوزارة في بلاغها على أنها “لن تسمح بتوظيف المساجد لغير رسالتها”.

ووفق بعض وسائل الاعلام وصفحات التواصل الاجتماعي، قام أنصار ل”حزب التحرير”، بالتجمع والتظاهر أمام جامع الفتح في شكل احتجاجي، وللمطالبة بالتصدي لما اعتبروه “مسارا سياسيا عابثا بالبلاد”.

 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

ندرة المياه هي أكبر إشكال أمام تطوير قطاع الزياتين في سوسة و هذا هو الحل

أوضح المندوب الجهوي للفلاحة بسوسة محمد العبيدي خلال حواره مع راديو “آر-ام افم” أن أبرز …