هيكل المكّي: شروط الترشح للانتخابات مجحفة وغير واقعية ولكننا نقبل اللعبة وسنشارك فيها

قال القيادي بحركة الشعب هيكل المكّي إنّ “شروط اللعبة الانتخابيّة قد توضّحت الآن و سنشارك فيها على الرّغم من تحفّظاتنا عليها خاصّة في ما يهمّ شروط الانتخاب التي كانت مجحفة وغير واقعية وتكرّس المزيد من البيروقراطية”.
ولاحظ المكي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء اليوم الجمعة، أنّ الإشكال ليس في تقنية الانتخاب إن كانت على الافراد أو غيره بل الإشكال في الشروط التي صاحبت هذه التقنية والتي ستكرّس، حسب رأي حركة الشعب، مزيدا من البيروقراطية وتطرح تعقيدات أكثر على فئة واسعة من المترشحين، بالإضافة إلى أنّ تقسيم الدّوائر الانتخابية يثير من جديد التخوفات بخصوص إثارة النّعرات المناطقية ويفسح المجال لعودة التخلف القبلي” .
واضاف إنّه كان من الأولى الاستماع الى مطالب الأحزاب والمجتمع المدني في ما يخصّ تنقية المناخ الانتخابي قبل خوض الانتخابات مثل تنظيم عمل شركات سبر الآراء والإعلام والتحكم في المال السياسي، مؤكدًا أنّه “من الإعاقات لمسار 25 جويلية هو انفراد رئيس الجمهورية قيس سعيد بالقرارات السياسية،وهذه نقيصة كبرى أعاقت المسار بشكل كبير”.
وبيّن هيكل المكّي ، أنّه على الرغم من هذه المؤاخذات فإنّ حركة الشعب تقبل اللعبة الانتخابيّة وقد انطلقت بعد في الاستعدادات للانتخابات التشريعية وسيكون لديها مرشّحين بإسم الحزب في كلّ الدّوائر وستعمل قيادة الحزب على اسناد مرشّحيها في كلّ المناطق.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الانطلاق في توفير خدمات الإعاشة في مركبات الطفولة والمراكز المندمجة للشباب والطّفولة ..

في إطار تعزيز الدور الاجتماعي للدولة في رعاية وتربية الأطفال وخاصة الأكثر هشاشة وفاقدي السند …