أخبار عاجلة

نجيب الشابي: “الإنتخابات التشريعية سقطت قبل موعدها لأن كلّ القوى السياسية الوازنة أعلنت مقاطعتها”

جدّد رئيس جبهة الخلاص، أحمد نجيب الشابي، تأكيده قرار مكونات الجبهة، مقاطعة الإنتخابات التشريعية المقبلة (17 ديسمبر 2022)، موضّحا أنّ جبهة الخلاص “ترفض مرسوم تنقيح القانون الانتخابي، جملة وتفصيلا،ً وتعتبره قانونا تسلّطيا احتوى على شروطٍ تعجيزيّة للمشاركة في الانتخابات البرلمانية”.

واعتبر الشابي خلال ندوة صحفية للجبهة، اليوم الثلاثاء بمقر حزب حراك تونس الإرادة، أن الانتخابات التشريعية “سقطت قبل موعدها، نظرا إلى أن كلّ القوى السياسية الوازنة في البلاد أعلنت مقاطعتها إياها”، مشيرا إلى أن التنقيحات المدرجة في قانون الانتخابات، “تعد تمهيدا للنظام القاعدي الذي يريد رئيس الجمهورية قيس سعيّد إرساءه”.

وفي ما يهمّ المرسوم عدد 54 لسنة 2022 والمتعلق بمكافحة الجرائم المتصلة بأنظمة المعلومات والاتصال، قال نجيب الشابي إنه “لا يحقّ لأيّ كان، حتى وإن كان رئيس الجمهورية، أن يشرّع في ما يهمّ الحقوق والحريات المتصلة بالمعلومات والاتصال والنشر”، ملاحظا أنّ المجلّة الجزائية في بابها الخامس، تطرّقت إلى كلّ الخروقات في هذا الموضوع وأن أحكامها فيها تناسب بين الجريمة والعقاب، فضلا عن أن المرسوم 115 تطرّق إلى كلّ هذه المواضيع وفيه ما يلزم من قوانين”.

 

 

 

 

 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

النقابة العامة للتعليم الثانوي ”التقيد بحجب الأعداد أفضل وسيلة لاسترداد الحقوق المادية والمعنوية المنهوبة”

جدّدت النقابة العامة للتعليم الثانوي يوم الأحد 4 ديسمبر 2022، دعوتها إلى منظوريها بالتقيّد بقرار …