ماكرون يزور تونس في فيفري

macron-sibsi

يؤدي الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون زيارة دولة رسمية يوم 1 فيفري 2018 إلى تونس، لتتواصل إلى يوم 2 فيفري من نفس الشهر، وفق ما اعلنه الرئيس الفرنسي اليوم الاثنين.
وصرح ماكرون بعد مأدبة غداء مع رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي الموجود في باريس للمشاركة في قمة المناخ الثلاثاء 12 ديسمبر 2017، أن “العلاقة مع تونس ذات أولوية” لأن العلاقات بين البلدين “إستثنائية”.
كما اعتبر ماكرون أنه لأمر “مثالي” أن تختار تونس “دولة القانون والديموقراطية” في أعقاب أحداث “الربيع العربي” الذي أدى إلى الاطاحة بنظام الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في 2011.
وأضاف “لا يمكننا إلا أن نشعر بالاعجاب بالنموذج الانتقالي وبالاصلاحات التي ما زالت جارية”، مشيدا “بشجاعة الشعب التونسي وثباته”.
كما أشار ماكرون إلى أن زيارة الدولة في شهر فيفري القادم ستؤدي إلى “تكثيف” العلاقات، خصوصا عبر توقيع اتفاق إطار في مجال الأمن، نظرا إلى موقع تونس “في الخط الأمامي بسبب حدود بطول 450 كلم مع ليبيا”، حسب قائد السبسي.
وعلى الصعيد الإقتصادي تعتبر “فرنسا أول شريك اقتصادي لتونس وتنوي أن تبقى”، بحسب ماكرون الذي أعلن عن اتفاقات ستوقع تزامنا مع زيارته.

عن راديو RM FM

شاهد أيضاً

ائتلاف صمود: تباطؤ رئيس الجمهورية واستمرار عدم وضوح الرؤية من شأنه إعادة منظومة ما قبل 25 جويلية

قال منسّق ائتلاف صمود حسام الحامّي  » إنّ تباطؤ رئيس الجمهورية واستمرار عدم وضوح الرؤية …