لعمـامـرة: “الجزائر حريصة على نجاح تونس واستقرارها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية”

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الجمعة بقصر قرطاج، رمطـان لعمـامـرة، الوزير الجزائري للشّؤُون الخارجيّة والجالية الوطنيّة بالخارج، الذي كان محمّلا برسالة خطية موجّهة إلى رئيس الدولة من قبل الرئيس عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية الجزائرية.
واستذكر رئيس الجمهورية الزيارة التاريخية للرئيس تبون إلى تونس في شهر ديسمبر 2021 وما حققته من نتائج هامة. ودعا، في هذا السياق، إلى التسريع بعقد الاستحقاقات الثنائية، وفي مقدمتها اللجنة الكبرى المشتركة، لمواصلة تطوير مختلف مجالات التعاون التونسي الجزائري والارتقاء بالشراكة المتضامنة بين البلدين إلى أعلى المستويات.
ومن جانبه، أكّد رمطـان لعمـامـرة على اعتزاز الرئيس عبد المجيد تبّون بمستوى علاقات الأخوة والثقة والشراكة بين تونس والجزائر، وإيمانه بأن هذه العلاقات الاستراتيجية ستظلّ وطيدة وثابتة وسيتمّ تعزيزها في الفترة القادمة على عدّة مستويات.
كما شدّد الوزير الجزائري على أن بلاده حريصة على نجاح تونس واستقرارها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، وأكّد، مجدّدا، على أنها تحترم خيارات قيادتها وتثق في قدرتها على خدمة مصلحة تونس في المرحلة القادمة.
وتمّ، خلال هذا اللقاء، التطرّق إلى جملة من المواضيع المتصلة بالتعاون الثنائي لا سيّما على مستوى تنقل الأشخاص بين البلدين، فضلا عن استعراض أهم الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وفي مقدّمتها الملف الليبي حيث تم التأكيد على تطابق وجهات النظر بين تونس والجزائر حول ضرورة التوصّل إلى حلّ سياسي ليبي-ليبي دون تدخل خارجي بما يحفظ وحدة هذا البلد الشقيق وأمنه، وبما يُعزّز الاستقرار في المنطقة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

انطلاق عمليات التسجيل للحصول على كلمات العبور الخاصة بالناجحين في الدورة الرئيسية للباكالوريا

يمكن للناجحين في الدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا لسنة 2022، بداية من اليوم الثلاثاء، الحصول على …