كل ما يخص استئناف السنة الجامعية والامتحانات

أصدرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مقررا مؤرخ في 20 ماي الجاري يتعلق ضبط أحكام استثنائية تخص السنة الجامعية الحالية والذي تضمن كل التفاصيل حول استئناف السنة الجامعية 2019-2020 بصفة حضورية بعدد من المؤسسات الجامعية ابتداء من يوم الاثنين غرة جوان القادم، على أن تكون العودة الرسمية المقررة يوم 8 جوان القادم 2020.

وجاء في المقرر أن استئناف السنة الجامعية بصفة تدريجية وذلك بعودة الطلبة على أفواج حسب المستوى الدراسي ان اقتضى الأمر مع الأخذ بعين الاعتبار متطلبات البروتوكول الصحي والتنسيق مع دواوين الخدمات الجامعية قصد توفير الإقامة للطلبة الذين قدموا مطالبهم في الآجال للانتفاع بهذه الخدمة، كما حدد المقرر تاريخ موفى شهر جويلية 2020 إنهاء امتحانات الدورة الرئيسية وإن أمكن امتحانات دورة التدارك وآخر أجل لمناقشة مشاريع ختم الدروس.

ولم يتم استثناء الطلبة الخاضعين لإجراءات الحجر الصحي الشامل والطلبة التونسيين والدوليين العالقين بالخارج من اجتياز الامتحانات في نفس الوقت مع بقية الطلبة أو في وقت آخر عند الاقتضاء ويتم تنسيق وتنظيم عملية تقييم الطلبة التونسيين والدوليين العالقين بالخارج بالتنسيق مع الإدارة العامة للتعاون الدولي.

ويتم بصفة استثنائية في ما يتعلق بالتقييم والارتقاء بالنسبة إلى الشهادة الوطنية للإجازة تعليق العمل بالأعداد والمعدلات الإقصائية المعمول بها وكذلك مختلف القواعد التي تقصي الطالب من إمكانية اجتياز الامتحانات بالنسبة إلى السنة الجامعية 2020-2019، ويمكن للطالب بالسنة الأولى أو السنة الثانية الذي لم يتحصل على المعدل السنوي 10 من 20 أن يرتقي بالإمهال إلى السنة الموالية اذا اكتسب نهائيا 75 بالمائة من الأرصدة أي 45 رصيدا على الأقل من مجموع ال 60 رصيدا المطالب بها.

 

شهادة الماجستير و مناقشة التربصات ومشاريع ختم الدراسة

أما بخصوص التقييم والارتقاء بالنسبة إلى الشهادة الوطنية للماجستير يمكن بصفة استثنائية سحب آلية النجاح بالإمهال على الشهادات الوطنية للماجستير بالنسبة إلى السنة الجامعية 2019-2020 وبذلك يسمح بصفة استثنائية للطالب الذي لم يتحصل على المعدل العام في السنة الأولى من الشهادة الوطنية للماجستير الارتقاء الى السنة الثانية بالإمهال عند اكتسابه نهائيا 45 رصيدا من أرصدة السنة الأولى.

وأورد المقرر أنه في حالة استحالة أو صعوبة إتمام التربصات ومشاريع ختم الدراسة في صيغتها العادية يمكن وبقرار بيداغوجي من المجلس العلمي للمؤسسة أو من اللجنة البيداغوجية المعنية أو من لجنة الامتحان تعويض التربصات بأنشطة تطبيقية أو منح الطلبة تمديدا استثنائيا أقصاه 3 اشهر بالنسبة للشهادة الوطنية للإجازة والشهادة الوطنية للبكالوريوس في إدارة الأعمال ولمدة أقصاها 6 اشهر بالنسبة لبقية الشهادات.

ونص المقرر على أن مناقشة التربصات ومشاريع ختم الدراسة ستكون بداية من 1 جوان 2020 بصفة حضورية وفي هذه الحالة تجرى مناقشات مغلقة بحضور حصري للجنة ذات النظر والطالب وتمنع كل أنواع الاحتفالات والتجمعات كما تناقش اطروحات الدكتوراه والتأهيل الجامعي بداية من غرة جوان القادم بصفة حضورية.

 

 

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

طقس نهاية الأسبوع : انخفاض في درجات الحرارة ورياح قوية

أكد المهندس الأول بالمعهد الوطني للردص الجوي، محرز الغنوشي تسجيل انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة …