عودة الهدوء عقب الاشتباكات بين قريتي طمبار والمنشية بقبلي

عاد الهدوء بين قريتي طمبار من معتمدية قبلي الشمالية والمنشية من معتمدية سوق الاحد اثر تمركز وحدات من الامن والجيش الوطنيين بين القريتين للحيلولة دون تجدد الاشتباكات التي اندلعت صباح اليوم السبت بين شباب القريتين على خلفية نزاع عقاري على الحدود البينية بين المنطقتين.

وفي هذا السياق، أوضح والي قبلي، سامي الغابي انه اثر تمركز تعزيزات من الامن والجيش الوطنيين بين القريتين، وبتدخل من السلط الجهوية ومجموعة من العقلاء من المنطقتين، أمكن تطويق الخلاف مبدئيا وتفادي الاشتباكات التي تهدد الارواح البشرية والممتلكات العامة والخاصة.
وأشار إلى أنه سيتم يوم الاثنين المقبل عقد جلسة بمقر الولاية تجمع بين ممثلي القريتين ونشطاء المجتمع المدني بحضور عدد من نواب الجهة بمجلس نواب الشعب وعدد من ممثلي الادارات والمصالح الجهوية للبحث في كيفية تجاوز الاشكال العقاري محل النزاع.
يشار الى ان الاشتباكات العنيفة التي جدت صباح اليوم بين شباب القريتين تسببت في 7 اصابات من الطرفين على الاقل، وفق ما اكدتهمصادر طبية من المستشفيين الجهوي بقبلي والمحلي بسوق الاحد منها اصابات بالرش جراء استعمال بندقيات صيد، وبعض الكدمات والجروح تسبب فيها التراشق بالحجارة.
وات

شاهد أيضاً

الكويت تموّل إنشاء 4 مستشفيات جهوية وتأهيل 17 قسما إستعجاليا

انعقدت اليوم الخميس 2 جويلية 2020 جلسة عمل بين وزير الصحّة عبد اللطيف المكّي وسفير …