عميد المحامين يعبر عن أسفه من تصعيد القضاة على خلفية أحداث الأسبوع الفارط

عبر عميد المحامين، إبراهيم بودربالة اليوم الثلاثاء عن أسفه من تصعيد القضاة بالدخول في إضراب على خلفية أحداث الأسبوع الفارط في في إشارة إلى ما حدث يوم الخميس الفارط بالمحكمة الإبتدائية وما انجر عنه من دخول للقضاة في إضراب عام بداية من يوم الجمعة المنقضي.

وقال بودربالة خلال ندوة صحفية عقدتها عمادة المحامين، إن الهيئة الوطنية للمحامين لا تتأثر بأي موقف سياسي وذلك في رده على تصريح رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي الذي وصف بدوره ما حصل ببلطجة المحامين.

ولاحظ بودربالة أنه “لم يحصل أي اعتداء بمكتب وكيل الجمهورية وأن كل ما قيل في هذا الموضوع مُجانب للصواب”، مشيرا إلى وجود “جهات تعمل على التصعيد والتفرقة بين المحامين والقضاة”، من وجهة نظره.

يُذكر أن المحكمة الإبتدائية بتونس، شهدت يوم 19 سبتمبر 2019، مشاحنات بعد دخول عدد من المحامين، من بينهم أعضاء هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي، في اعتصام مفتوح بمكتب وكيل الجمهورية، مطالبين بإحالة ملف قضية بما بات يعرف بـ”الجهاز السري لحركة النهضة”، على قاضي التحقيق، مما انجرّ عنه دخول القضاة في إضراب عن العمل لمدة أسبوع انطلاقا من يوم الجمعة الفارط، احتجاجا على هذه الواقعة.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

منحة بـ 120 دينارا للعائلات المعوزة خلال رمضان

أعلنت وزارة الشؤون الإجتماعية تخصيص مساعدات للعائلات المعوزة ومحدودة الدخل بقيمة 31.6 مليون دينار  خلال شهر رمضان …