الرئيسية / متفرقات / شهر أفريل 2019 كان الأخطر على الصحفيين التونسيين

شهر أفريل 2019 كان الأخطر على الصحفيين التونسيين

بيّن تقرير شهر أفريل 2019 حول الاعتداءات الواقعة على حرية الصحافة والصحفيين، لوحدة الرصد بمركز السلامة المهنية بالنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، أنه ولئن تقلص عدد الاعتداءات في هذا الشهر، فإنه كان الأخطر على الصحفيين نظرا إلى أنه تم تسجيل 8 اعتداءات جسدية متفاوتة الخطورة وحالة اعتداء لفظي وحيدة. 

وطالت الاعتداءات 23 صحفيا وصحفية، من بينهم 6 صحفيات و17 صحفيا يعملون في 4 قنوات تلفزية و 4 إذاعات وموقعين الكترونيين ووكالة أنباء. كما تم تسجيل 3 حالات منع من العمل وحالة هرسلة وحيدة إضافة لتواصل التتبعات العدلية برصد تتبعين عدليين في حق صحفيين.

ولاحظ التقرير تراجع نسق الاعتداءات على الصحفيين خلال شهر أفريل 2019، حيث سجلت وحدة الرصد 15 اعتداء خلال شهر أفريل من أصل 19 اشعارا بإمكانية اعتداء وردت على وحدة الرصد عبر الاتصالات المباشرة للصحفيين أو البيانات أو الأخبار أو على شبكات التواصل الاجتماعي، مقارنة بتسجيل 18 اعتداء خلال شهر مارس 2019 من أصل 27 إشعارا، حسب ما ورد بالملخص التنفيذي لتقرير شهر أفريل 2019.

شاهد أيضاً

ذهب لدفن ابنته ..فسمع صوت رضيعة من تحت الأرض

ذهب رجل ليدفن جثمان ابنته التي توفيت حديثا، لكنه صدم عندما سمع صوت رضيعة قادما …