سعيّد، “تونس قويّة بشعبها وبتاريخها الحافل بالبطولات والأمجاد، وهي بحاجة إلى الصادقين المخلصين للوطن.

شدد رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، لدى إشرافه امس  الثلاثاء، على اجتماع المجلس الأعلى للجيوش، على أن « الدولة التونسية ليست لقمة سائغة.. وستبقى قائمة قوية ثابتة، ولن يفرط فيها للصوص وللإرهابيين الذين يصنعونهم، ويجعلون من الإرهاب أداة من أدوات الحكم »، مضيفا « سنتصدى لهؤلاء.. وكما قلت طلقة من إرهابي، ستقابل بوابل من الرصاص لا يعدّه إحصاء »، على حد تعبيره.
واعرب سعيد  عن مشاعر الاعتزاز بوطنية القوات المسلحة العسكرية، وبما تبذله من أعمال للحفاظ على الدولة والدفاع عن الوطن في المجال العسكري والمدني، اعتبر سعيّد أن تونس قويّة بشعبها وبتاريخها الحافل بالبطولات والأمجاد، وهي بحاجة إلى الصادقين المخلصين للوطن.
وأكّد، في هذا الإطار، أنه يواصل العمل بنفس العزيمة وبنفس الاستعداد من أجل إعلاء راية الوطن وتحمّل الأمانة كاملة، « للتصدّي لكل من يتربّص بتونس، ولتحقيق آمال الشعب وعدم إيهامه بقوانين لن تجد طريقها إلى التطبيق ».
وأشار رئيس الجمهورية إلى أن مؤسسات الدولة ستبقى قائمة، وإلى أن « كل من يعمل على ضرب الدولة أو التسلل إلى مؤسساتها واهم »، مؤكّدا في الآن نفسه أنه « يعمل وفق القانون والدستور، وسيحمي البلاد من الذين يتربصون بها، وارتموا في أحضان القوى المعادية للوطن »، على حد قوله.
».

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

المرصد التونسي للإقتصاد يدعو إلى مراجعة الاتفاقيات التجاريّة المضرّة بتونس

يسهم تعمّق العجز التجاري لتونس مع الصين وتركيا في استنزاف الاحتياطي من العملة ويهدد، جديّا، …