حزب الراية الوطنية يدعو إلى تأجيل عرض مشروع الدستور على الإستفتاء وإعادة صياغته

دعا حزب “الراية الوطنية”، اليوم الثلاثاء، رئيس الجمهورية إلى تأجيل عرض مشروع الدستور على الاستفتاء المقرر ليوم 25 جويلية الحالي وإعادة صياغته، معبرا عن رفضه للهنات التي لا تزال تشوب “النسخة الجديدة” لهذا المشروع.

وأشار الحزب في بيان أصدره في الغرض، إلى عدد من هذه الهنات، لاسيما ما تعلق منها بـ”الإساءة للتاريخ الوطني والرقابة على أعمال رئيس الجمهورية وإحداث مجالس إقليمية من شأنها إحياء النعرات الجهوية والعروشية”، وفق تعبيره.

وكان الرئيس قيس سعيد أدخل تعديلات على مشروع الدستور بعد جدل كبير بشأن عدد من فصوله، وقال إن نسخة المشروع “شملت بعض الأخطاء في الشكل والترتيب”.
وسجل حزب “الراية الوطنية” ما ورد في النسخة المنقحة من المشروع الأصلي للدستور من تصحيح للأخطاء وتوضيح لبعض الجوانب، غير أنه اعتبر أن هذه النسخة نفسها “في حاجة إلى مراجعة جوهرية انطلاقا من التوطئة ووصولا غلى الأحكام الانتقالية”.

ودعا إلى صياغة مشروع “يثمن مكاسب البلاد في بعديها الوطني والاجتماعي ويحترم تاريخها ويبني مستقبلها، وذلك حفاظا على الوحدة الوطنية وتكريسا لمبدأ التشاور والتشريك”.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الانطلاق في توفير خدمات الإعاشة في مركبات الطفولة والمراكز المندمجة للشباب والطّفولة ..

في إطار تعزيز الدور الاجتماعي للدولة في رعاية وتربية الأطفال وخاصة الأكثر هشاشة وفاقدي السند …