تشريعية 2019: المحكمة الإدارية تعيد مقعدا إلى حزب الرّحمة

قرّرت المحكمة الإدارية، ابتدائيا، قبول طعن حزب الرحمة، شكلا وفي الأصل، بخصوص إلغاء قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات القاضي بسحب مقعد لهذا الحزب فاز به في دائرة بن عروس وإسناده لحركة الشعب، وفق ما أفاد به، الناطق باسم المحكمة الإدارية، عماد الغابري.

وأضاف المصدر في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أنه « بناء على هذا القرار، سيتم مبدئيا تعديل نتائج الانتخابات التشريعية بدائرة بن عروس، بإعادة ترتيب القائمات وإسناد مقعد لحزب الرحمة وسحبه من حركة الشعب.

وكان عدد الطعون المقدّمة للمحكمة الإدارية، في نتائج الانتخابات التشريعية، بلغ بانتهاء آجال الطعون، 101 طعنا، كان النصيب الأكبر منها، للقائمات الحزبية إذ استأثرت قائمات حركة قلب تونس لوحدها بـ 34 طعنا، تلتها قائمات حركة النهضة بـ 33 طعنا.

وأضاف الغابري أن « المحكمة الإدارية ستعلن يوم غد عن قراراتها بخصوص الطعون (101 طعنا) المقدمة في نتائج الانتخابات التشريعية، ما سيفتح المجال أما استئنافها من قبل من له مصلحة، على غرار هيئة الانتخابات والأحزاب المعنية بالطعون ».

وقد تقدّمت قائمة « عيش تونسي » بدائرة فرنسا 2، التي ألغت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، نتائجها جزئيا وقائمة حزب « الرحمة » بدائرة بن عروس التي ألغت الهيئة نتائجها كليا، بطعن في قرارات الهيئة.

يُذكر أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات كانت أعلنت يوم 9 أكتوبر، عن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية التي جرت يوم الأحد 6 أكتوبر2019. كما قررت الهيئة إسقاط قائمة حزب « الرحمة » كليا في دائرة بن عروس وإلغاء جزئي لنتائج قائمة « عيش تونسي » في دائرة فرنسا 2.

وكانت الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات أعلنت خلال ندوة صحفية عقدتها بقصر المؤتمرات يوم 9 أكتوبر 2019، لتقديم النتائج الأولية للانتخابات التشريعية لسنة 2019، عن الإلغاء الجزئي لنتائج قائمة « عيش تونسي صوت التونسيين بالخارج » عن دائرة فرنسا 2، والإلغاء الكلي لقائمة « حزب الرحمة » بالدائرة الانتخابية ببن عروس.

وأوضح رئيس هيئة الانتخابات نبيل بفون أنه تمّ اتخاذ قرار إسقاط قائمة « عيش تونسي صوت التونسيين بالخارج »، بعد ثبوت ارتكاب القائمة لمخالفة تتمثل في الترويج مدفوع الأجر على صفحات قائمتها بدائرة فرنسا 2 على الفايسبوك، خلال الحملة الانتخابية والتى ينطبق عليها تعريف الإشهار السياسي المخالف للفصل 57 من القانون الانتخابي.

كما أشار بفون إلى أنّ هيئة الانتخابات قرّرت أيضا الإلغاء الكلّي لنتائج « حزب الرحمة » بدائرة بن عروس وذلك بسبب رصد مخالفات تعلّقت بخرق ضوابط الصمت الانتخابي للانتخابات التشريعية لسنة 2019 خلال الحملة الانتخابية، موضّحا أنّه ثبت ارتكاب رئيس القائمة، سعيد الجزيري، للإشهار السياسي المكثّف تمثل في أخذ الكلمة 67 ساعة و 19 دقيقة بإذاعة  » القرآن الكريم » الخاصة بما يعني الترويج لحزبه لثلاث ساعات يوميا خلال الحملة

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

صندوق الضمان الإجتماعي: تقديم موعد صرف الجرايات: تقديم موعد صرف الجرايات

أعلن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، أنّه تمّ تقديم تاريخ صرف الجرايات إلى يوم الخميس 22 أفريل …