بعد حجب اعداد امتحانات الثلاثي الاول، جامعة التعليم الاساسي تتجه نحو مقاطعة امتحانات الثلاثي الثاني

قال الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الأساسي، نبيل الهواشي، إن الجامعة “ستقاطع امتحانات الثلاثي الثاني، في حال لم تجلس وزارة التربية إلى طاولة الحوار للتفاوض حول المطالب المهنية للقطاع والتي ضمنتها الجامعة في عديد المراسلات الموجهة لسلطة الإشراف”.

وأضاف الهواشي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن المقاطعة ستشمل فقط إجراء الامتحانات على أن يؤمن المربون السير العادي للدروس في جميع المؤسسات التربوية.

وقال إن “قرار المقاطعة، الذي اتخذته الجامعة في لقاء الجهات يوم 1 نوفمبر 2023، يأتي لعدم نجاح التحركات الاحتجاجية الأخرى والمتمثلة بالخصوص في حجب أعداد الثلاثي الأول، لافتا إلى أن الجامعة لم تلمس أي تجاوب من سلطة الإشراف وهو ما أجبرها للتوجه نحو مقاطعة الامتحانات”.

وبيّن أنه في حال عدم نجاح مقاطعة امتحانات الثلاثي الثاني فإن الجامعة ستصعد نحو مقاطعة المناظرات الوطنية وامتحانات الثلاثي الثالث.

وتتمثل المطالب المهنية، وفق كاتب عام الجامعة، في الحماية الاجتماعية وتطوير المقدرة الشرائية للمدرسين وتحسين ظروف العمل وتطوير والعناية بالرأس المال البشري.

ولفت إلى أن الجامعة توجهت في مناسبات عديدة إلى سلطة الإشراف عبر مراسلات تضمنت المطالب المهنية، مؤكدا غياب أفق التواصل بينها وعدم توجيه دعوة للتفاوض.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

وفد مفوضية الانتخابات بليبيا يطلع على التجربة التونسية في المجال الانتخابي

استقبل رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر رفقة نائبه ماهر الجديدي وعضوي مجلس الهيئة …