اليوم..الذكرى 68 لاغتيال أيقونة النضال ضدّ الاستعمار

يحيي التّونسيون اليوم السبت 5 ديسمبر 2020 الذكرى 68 لاغتيال الزعيم الوطني الشهيد فرحات حشّاد، الذي اغتالته يد الغدر الاستعماري يوم 5 ديسمبر 1952 ولم يتجاوز عمره 38 عاما.

ولم يكن الزعيم السياسي والنقابي فرحات حشاد مجرد اسم في تاريخ تونس بل كان مناضلا بالغ التأثير، ورمزا من رموز النضال العمالي في العالم بأسره، فهو من أسس أول منظمة نقابية بالعالم العربي والأفريقي وهي الإتحاد العام التونسي للشغل سنة 1946.
واكتسب حشاد شعبية عارمة بين الطبقة العاملة وكل مكوّنات الشعب التونسي، على نحو جعل المستعمر الفرنسي يهابه، فلم يستطع حيال ذلك سوى مد أيادي الغدر نحوه، عن طريق منظمة اليد الحمراء التي بُعثت لغرض تصفيته.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الحزب الجمهوري يطالب الرئيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزارء الذين نالوا ثقة البرلمان

طالب الحزب الجمهوري، اليوم الأربعاء، رئيس الجمهورية قيس سعيد بالتعجيل بتنظيم موكب آداء اليمين للوزراء …