المحكمة الإدارية تقرر إلغاء النتائج الأولية بدائرة ألمانيا

أقرت الدوائر القضائية الاستئنافية للمحكمة الإدارية، بإسناد مقعد لحركة الشعب بدل حركة نداء تونس، و إلغاء النتائج الأولية المصرّح بها في الدائرة الانتخابية بألمانيا.

وقد أنهت الدوائر القضائية الاستئنافية للمحكمة الإدارية، اليوم الثلاثاء، نظرها في المائة واثنين قضية (102) المتعهد بها في سياق الطور الأول لنزاعات النتائج للانتخابات التشريعية لسنة 2019، وفق بلاغ صادر عن وحدة الاتصال والإعلام بالمحكمة.

وأفادت المحكمة الإدارية، بأنه تمّ التصريح بالأحكام وفق محاضر النطق التالية :

– أربعون حكما (40) بالرفض شكلا.

– تسعة وخمسون حكما (59) بالرفض أصلا.

– ثلاثة أحكام بقبول الطعون وتعديل نتائج الانتخابات، تتضمن حكمان بتغيير نتائج الانتخابات فقط، فيما يتعلق بترتيب المقاعد الفائزة على مستوى المقعد الأخير، بإسناده لقائمة عوض قائمة أخرى، وذلك على مستوى الدائرة الانتخابية ببن عروس بإسناد مقعد لحزب الرحمة بدل حزب حركة الشعب، والدائرة الانتخابية بالقصرين بإسناد مقعد لحركة الشعب بدل حركة نداء تونس، وحكم واحد بإلغاء كامل النتائج الأولية المصرّح بها في الدائرة الانتخابية بألمانيا.

وأكدت في بلاغها، أنه طبقا لأحكام القانون الانتخابي، تخضع جميع الأحكام الصادرة إلى الطعن بالاستئناف أمام الجلسة العامة القضائية للمحكمة الإدارية، وفقا للصيغ والآجال والإجراءات المنصوص عليها بالقانون المذكور.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

منحة بـ 120 دينارا للعائلات المعوزة خلال رمضان

أعلنت وزارة الشؤون الإجتماعية تخصيص مساعدات للعائلات المعوزة ومحدودة الدخل بقيمة 31.6 مليون دينار  خلال شهر رمضان …