الغرفة الوطنية لمراكز تجميع الحليب تلوح بشن اضراب لمدة ثلاثة أيام

لوّحت الغرفة الوطنية لمراكز تجميع الحليب بشن اضراب، يتوقف بموجبه تجميع الحليب من الفلاحين وايصاله الى المصنّعين، لثلاثة أيّام متتالية ويتعلق الأمر بأيّام 27 و28 و29 أكتوبر 2020. وهدّدت الغرفة، أيضا، بالدخول بعد ذلك في إضراب مفتوح بداية من 3 نوفمبر 2020 “ان تواصل الحال على ما هو عليه”.
ويأتي التلويح بشن الاضراب، بحسب بيان الغرفة، التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، الصادر، السبت، ردا من المهنة على عدم استجابة الإدارة للترفيع في منحة تجميع الحليب وتبريده والتعجيل بصرف المتخلّدات منها في ظل تأزم الأوضاع المادية لمنظوريها.
ويعتبر الهيكل المهني، وفق بيانه، “أن هذه المنحة ليست منّة على أصحاب مراكز تجميع الحليب بل هي تعويض لهم على عدم تمكينهم من هامش الربح المباشر كإجراء حصري للضغط على سعر الحليب على مستوى الاستهلاك”.
وأوضح أن “هذه المنحة لم تصرف منذ بداية سنة 2020 ممّا أدّى إلى تراكم ديون أصحاب مراكز التجميع وتوقف البنوك والمزودين عن مد
غالبيتهم بالقروض ومستلزمات العمل”.

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

فيروس كورونا يبقى على الجلد البشري لفترة تفوق بقاء الإنفلونزا بخمسة أضعاف

كشفت دراسة أجراها باحثون يابانيون أن بإمكان فيروس كورونا المستجد أن يبقى لتسع ساعات على …