الحرب الروسية الأوكرانية تطوي عامها الأول

أتمت الحرب الروسية الأوكراةيا عامَها الأول، في وقت لاتزال فيه المعارك الدامية وحرب الشوارع مستمرة بين البلدين. و يحاول الجيش الروسي  بسط سيطرته على المناطق الأوكرانية بينما تتلقى كييف الدعم اللوجستي والعسكري الغربي

في 24 فيفري 2022، بعد مضي 8 سنوات على ضمه شبه جزيرة القرم وبداية النزاع في شرق أوكرانيا، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شن عملية عسكرية على أوكرانيا بهدف “نزع السلاح من أوكرانيا واجتثاث النازية منها وفق تعبيره.

و3بعد أيام فقط من إعلان بوتين اعتراف بلاده باستقلال المنطقتين الانفصاليتين في أوكرانيا: دونيتسك ولوغانسك، بدأت تسمع  الانفجاراتٍ في كييف و عدد من المدن الأوكرانية، وبدأت القوات الروسية التقدم ميدانيًا.

و أقر مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك أن 8 آلاف مدنيين قتلوا بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، مضيفا أن هذه الأرقام تكشف الخسائر والمعاناة التي عاشها الناس منذ بداية الهجمات المسلحة الروسية منذ عام.

 العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا تبعها رفض دولي وعقوبات اقتصادية على موسكو التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية، وهو ما تعده الأخيرة “تدخلا” في سيادتها

 الأمين العام للأمم المتحد أنطونيو غويتريش وصفـ “الغزو الروسي لأوكرانيا”،بالإهانة للضمير الجماعي للمجتمع الدولي. وقال خلال افتتاح الجمعية العامة للمنظمة الأممية، التي عقدت عشية الذكرى السنوية الأولى لبدء الحرب الروسية الأوكرانية، قال إن هذه الذكرى تشكل محطة قاتمة للشعب الأوكراني و”إن الغزو الروسي يشكل انتهاكاً لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي”، كما دعا روسيا إلى وقف تهديداتها باحتمال استخدام السلاح النووي.

1.3 تريليون دولار هي تقديرات لكلفة الحرب الروسية الأوكرانية الجارية على الاقتصاد العالمي. الحرب لها “أهمية اقتصادية عالمية كبيرة”، فمشاكل إمدادات الطاقة والمواد الخام، قبل كل شيء، تضغط على الدول و الشركات في جميع أنحاء العالم

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

الحشاني من الجزائر ”نتطلّع إلى إرساء شراكة استراتيجية شاملة ومستدامة قائمة على تبادل المصالح المشتركة

أبرز رئيس الحكومة أحمد الحشاني، لدى لقائه امس الثلاثاء، بالوزير الأول الجزائري أيمن بن عبد …