الجيش الليبي يستهدف تجمعين وآليتين عسكريتين لحفتر في غريان

أعلن الجيش الليبي، الثلاثاء، استهداف تجمعين وتدمير آليتين عسكريتين لمليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر قرب مدينة غريان جنوب العاصمة طرابلس.

جاء ذلك وفق تغريدتين نشرهما حساب “فيسبوك” التابع لمكتب الإعلام الحربي لعملية “بركان الغضب”، التي أطلقتها الحكومة الليبية لصد عدوان حفتر على طرابلس.

وقال المكتب في تغريدته: “سلاحنا الجوي ينجح في هذه اللحظات في استهداف آلية عسكرية و مجموعة مشاة بقربها عند بوابة القضامة جنوب شرق مدينة غريان (100 كلم جنوب طرابلس)”.

وأضاف في تغريدة لاحقة: “سلاحنا الجوي ينجح مرة أخرى في استهداف آلية عسكرية، ومجموعة مشاة، بقربها عند مفترق الضوة المحادية لبوابة القضامة”.

وتابع: “يصبح الاستهدافات بالبوابة ومحيطها تجمعي مشاة وآليتين تم تدميرهما (..) استمرارا لجهود القضاء على كافة الخارجين على القانون”.

وفي الفترة الأخيرة، كبد الجيش الليبي مليشيا حفتر خسائر فادحة، وطردها من كافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس، إضافة إلى قاعدة “الوطية” الاستراتيجية (غرب)، وبلدتي بدر وتيجي ومدينة الأصابعة بالجبل الغربي (جنوب غرب طرابلس).

وبدعم من دول عربية وأوروبية، تشن مليشيا حفتر منذ 4 أفريل 2019، هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس، مقر الحكومة المعترف بها دوليا، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب أضرار مادية واسعة.

وكالة الأناضول

شاهد أيضاً

الكويت تموّل إنشاء 4 مستشفيات جهوية وتأهيل 17 قسما إستعجاليا

انعقدت اليوم الخميس 2 جويلية 2020 جلسة عمل بين وزير الصحّة عبد اللطيف المكّي وسفير …