الرئيسية / الأخبار / مصطفى عبد الكبير: احد اعوان خفر السواحل الليبية يؤكد الاعتداء عليه من طرف مجموعة من الصيادين التونسيين

مصطفى عبد الكبير: احد اعوان خفر السواحل الليبية يؤكد الاعتداء عليه من طرف مجموعة من الصيادين التونسيين

اكد مصطفى عبد الكبير الناشط الحقوقي في مداخلته في عن قرب ان هناك بوادر انفراج في قضية احتجاز 54 تونسيا من قبل السلط الليبية حيث هناك محاولات لاقناع احد اعوان خفر السواحل الليبية الذي اكد انه قد تم الاعتداء عليه من طرف مجموعة من الصيادين التونسيين بالتنازل عن حقه .
و اشار الى انه قد تم احتجاز البحارة التونسيين من طرف السلط الليبية في اجراء عادي بعد العثور عليهم في مناطق المياه الليبية بصدد الصيد
و يذكر ان وزارة الخارجية اعلنت في بيان اليوم تكوين خليّة تحت إشرافها تضم ممثلين عن الوزارات المعنية، تبقى في حالة انعقاد دائم، لمتابعة هذه المسألة وإجراء الاتصالات اللازمة مع السلطات الليبية لضمان عودة البحارة التونسيين إلى أرض الوطن.

شاهد أيضاً

Sans-titre-1

إتحاد نقابات قوات الأمن يطالب بمناقشة قانون زجر الإعتداء على الأمنيين

دعا الإتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي رئيس مجلس نواب الشعب، إلى عقد إجتماع عاجل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *