اتحاد الشغل:ملامح الديمقراطية بالبلاد لا تزال متعثّرة..”

 أكد الاتحاد العام التونسي للشغل ، بمناسبة إحياء الذكرى الثالثة والأربعين لأحداث 26 جانفي 1978 أن ملامح الديمقراطية بالبلاد لا تزال متعثّرة لا تحقّق أهداف الثورة وتعجزعن الإسهام في بناء دولة قادرة على حماية مصالح الشعب بكافّة فئاته

واشار الاتحاد، في بلاغ له، اليوم الثلاثاء،  إلى تقدّمه بمبادرة الحوار الوطني قصد معالجة هذا الواقع وإرساء نظام ديمقراطي يلبّي حاجيات كلّ فئات الشعب وفي مقدّمتها تلك “الفئة التي ظلّ جرحها ينزف وظلّت أوضاعها المادية لعشر سنوات تراوح مكانها ان لم تزدد سوء” حسب تقديره

وأكد الاتحاد مساندته كلّ الاحتجاجات الاجتماعية المدافعة عن العدالة والكرامة، داعيا في هذا الصدد إلى إطلاق سراح الموقوفين وخاصّة منهم القصّر والمدوّنين في الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها بعض الولايات والمدن، فضلا عن معالجة واقعهم المرير وإدماجهم في عملية التنمية

عن Radio RM FM

شاهد أيضاً

وزارة الدفاع: عملية التجنيد تنطلق الأسبوع القادم

أعلنت وزارة الدفاع الوطني، اليوم الخميس 25 فيفري 2021، أنّ حصّة التجنيد 2021/01 تنطلق بداية …